قوات الاحتلال تسلم جثمان الشهيد قتيبة زهران
السبت | 09/09/2017 - 09:29 صباحاً
قوات الاحتلال تسلم جثمان الشهيد قتيبة زهران

تلفزيون السلام - فلسطين - وفا - هدى حبايب : سلمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الجمعة، جثمان الشهيد قتيبة زهران (17 عاماً) من بلدة علار شمال محافظة طولكرم، حاجز (104) غرب مدينة طولكرم، والذي استشهد برصاص قوات الاحتلال على حاجز زعترة جنوب نابلس قبل ثلاثة أسابيع بحجة تنفيذه عملية طعن.

 

وكان في استقبال الجثمان بالقرب من مجمع المحاكم، محافظ طولكرم عصام أبو بكر، وقادة المؤسسة الأمنية، والارتباط المدني والعسكري، وذوو الشهيد وعائلته.

 

ونقل جثمان الشهيد زهران إلى مستشفى الشهيد ثابت ثابت الحكومي، لإجراء الفحوصات والإجراءات الطبية اللازمة، حيث سيوارى الثرى ظهر غد السبت في مسقط رأسه علار.

 

ونقل أبو بكر لذوي الشهيد زهران تعازي الرئيس محمود عباس. وأكد أن جريمة الاحتلال باستهداف المواطنين باتت مشهداً متكرراً، يدلل على مدى عنجهية الاحتلال وإصراره على ممارسة القتل والاعتداء. ونوه أن ذلك يرفع من إصرار شعبنا وقيادتنا على الصمود والثبات، وصولاً لإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

عدد القراءات: 1,690





التعليـــقات

اعلان خارجي
 
طقس فلسطين

أوقات الصلاة
الفجر 05:51
الظهر 12:26
العصر 03:16
المغرب 05:36
العشاء 07:01
استفتاء السلام
هل ستنجح المصالحة في حل جميع الملفات العالقة بين حركتي فتح وحماس؟
0
0
0

ينتهي التصويت بتاريخ 12/10/2017

دراسة جديدة : شرب كميات كبيرة من القهوة يساهم في التقليل من ...
تلفزيون السلام - فلسطين : كشفت دراسة حديثة أن شرب القهوة، وإن كان بكميات كبيرة، يساهم في ...
دراسة: هذا ما يكسبه الجسم عند تناول 'الموز الأسود'
تلفزيون السلام - فلسطين : ينصح الأطباء كثيرا بتناول الموز لكونه يقي ويعالج مجموعة من الأمراض، إلا ...
9 فوائد مذهلة لتتناول زيت الزيتون يومياً على معدة خاوية
تلفزيون السلام - فلسطين : يتميز زيت الزيتون بفوائده العديدة والمذهلة للصحة، فهو غني بالعناصر الغذائية المفيدة ...
دراسة أمريكية: هذا ما تفعله المكسرات بقلبك
تلفزيون السلام - فلسطين : أفادت دراسة أميركية أن من يتناولون بانتظام مزيجا من المكسرات يشمل الجوز ...
آلام الفك تختلف عن الأسنان والإهمال فى علاجها يعرضك للجراحة
تلفزيون السلام -فلسطين : قد يختلط على البعض ألم الأسنان وألم الفك، والتى قد تصيب فى النهاية ...