الذكرى السابعة لاستشهاد القائد ابو عمار
الخميس | 10/11/2011 - 04:37 مساءاً

تلفزيون السلام - ذكرى إحياء استشهاد القائد الشهيد: ياسر عرفات ( أبو عمار ) 11/11


إلى الشعب العربي الفلسطيني تحية .. 11/11/2011 الذكرى السابعة لإستشهاد السيد الرئيس ياسر عرفات .. رحمه الله.. لا نريد أن نكون هنا من رواة الجمل الإنشائية في تأبين ذكرى الشهيد .. ولكن ..هنا الموضوع حول فكرة واحدة .. هي أن الأجساد كل يوم تسقط وتذهب .. ولكن تبقى الفكرة .. فكرة الوطن التي وجد من اجلها أبو عمار .. فكرة الوطن .. التي جعلت أبو عمار رئيسا للشعب العربي الفلسطيني.. فكرة العودة والقدس هي التي جعلت أبو عمار رئيسا .. أبو عمار خرج من بين جبال الكرامة .. ليقود أمل الثورة .. وقد إستحق أن يكون رئيسا.. ذهب إلى لبنان .. ليقود الجبهة من هناك .. مع الشرفاء .. أبو إياد وأبو جهاد والبقية المناضلة .. ومن بيروت جاب العالم ..ليعلن وجود الشعب العربي الفلسطني على أرض الواقع.. وفرض وبما أوتي من قوة .. منطق الحوار .. فكان يحمل غصن زيتونة ويلوح بالبندقية وجاء اليهوم الذي أعلن به الدولة الفلسطينية … فقال بسم الله وعلى بركة الله نعلن قيام الدولة الفلسطينية .. وكررها ثلاثا .. أبو عمار عاش لأجل الثورة .. وأستشهد لأجل الثورة.. كان فلسطينيا قبل أن يكون فتحاويا.. وبيد من حديد ضبط التناقضات الداخلية بالوطن العزيز فلسطين فكان همه الأول أن يحيا الفلسطيني في الداخل حياة كريمة كان أب للجميع.. وكان يحن على الجميع فها هو والشهيد البطل أحمد ياسين أخوة في خندق واحد أب للأطفال والصغار.. وللجميع.. فلم يقصر بأحد مهما بلغ الثمن فالإنسان أولا ...طاف العالم فتراه مع الرئيس :عبد الناصر والشهيد صدام حسين مع البندقية في خندق واحد نعم تسقط الاجساد لا الفكرة .. أبو عمار .. بذل ما يستطيع وفق الأمكانات المتاحة .. حتى لا يدمر من تبقى كذلك بالداخل وعند القضايا الأساسية من حق العودة .. ومن القدس رفض وقال أتريدون شعبي أن يقتلني واختار الحصار والهدم في المقاطعة .. وبقي صامدا .. ويندد بإمكانيات بسيطة وعزيمة قوية فلا تنازل عن حق العودة والقدس وحتى القدس وجاء الوقت ليدس السم للياسر .. وتبدأ الفتنة بعدها.. فلسطين تحي رجل مثل عرفات بذل ما يستطيع وفق الامكانيات وأشدد على الامكانيات ..ولكن الياسر يأبى إلى أن تستمر ثورة فلسطين بعد استشهاده فأراد أن يكون قبره بالقدس والقبر بالقدس معناه.. ليس قبرا فقط بل لا تتنازلوا عن القدس عرفات نبذ العنف والقتال الداخلي وعرفات نبذ أي تنازل عن أساسيات القضية .. وعرفات لم يكن فتحاويا قبل أن يكون فلسطينيا أصيلا جسد عرفات سقط وتبقى الفكرة وتبقى الفكرة وتبقى الفكرة دمتم يا أبناء الشعب الغالي رحمك الله أبانا أبا عمار






التعليـــقات

اعلان خارجي
 
طقس فلسطين

أوقات الصلاة
الفجر 05:05
الظهر 12:32
العصر 04:00
المغرب 06:37
العشاء 07:59
استفتاء السلام
من يتحمل مسؤولية ارتفاع الخضار والفواكه في الاسواق الفلسطينية ؟
0
0
0

ينتهي التصويت بتاريخ 24/07/2018

اكتشاف علاقة بين الاكتئاب والإصابة بالتهاب المفاصل
تلفزيون السلام - فلسطين - كشفت دراسة جديدة أنه كلما اشتدت حالة الاكتئاب لدى المريض، زاد احتمال ...
أسطورة أكل اللبن والسمك لا وجود لها
تلفزيون السلام - فلسطين : يسود اعتقاد شائع لدى كثيرين بأن تناول السمك واللبن معا يؤدي إلى ...
اكتشاف أحدث وآمن "مفتاح" للتنحيف
 تلفزيون السلام - فلسطين : وجد علماء من مركز هلمهولنز للأبحاث في ميونيخ مادة نباتية تستخدم في ...
سماعات الأذن تهدد سمعنا
تلفزيون السلام - فلسطين : سماعات الأذن باتت جزءا من حياة معظمنا، نستخدمها بشكل يومي ومتكرر، ولكننا ...
تحذير علمي مخيف: هذا ما قد يفعله قضم الأظافر لسنوات
تلفزيون السلام - فلسطين : مثل ملايين الأشخاص، لم تتوقف كورتني ويتهورن عن ممارسة عادة قضم الأظافر ...