الأسرى المرضى والإداريون عنوان الاعتصام الأسبوعي في طولكرم
الثلاثاء | 12/02/2019 - 03:42 مساءاً
الأسرى المرضى والإداريون عنوان الاعتصام الأسبوعي في طولكرم

تلفزيون السلام - فلسطين - وفا - هدى حبايب : تصدرت قضية الأسرى المرضى والمعزولين والإداريين في سجون الاحتلال الإسرائيلي، عنوان الاعتصام الأسبوعي الذي ينفذه أهالي الأسرى والمؤسسات الرسمية والشعبية وفصائل العمل الوطني والأطر النسوية في طولكرم.

 

وأصبحت المناشدات والمطالبات التي ينادي بها المعتصمون للمجتمع الدولي ومؤسساته الإنسانية والحقوقية، تحمل عنوانا واحدا هو الإفراج عن جميع الأسرى أحياء، وفي مقدمتهم المرضى وعلى رأسهم الأسير المريض معتصم رداد ابن بلدة صيدا شمال طولكرم والمحكوم (20 عاما)، قضى منها 13 عاما، بينها 11 عاما في ما يسمى مستوصف سجن الرملة نتيجة إصابته بمرض سرطان الأمعاء.

 

وحذرت والدة الأسير معتصم رداد من تدهور الوضع الصحي لابنها الذي يعيش عذاب الألم والوجع في جميع أجزاء جسده النحيل مع ازدياد حالة النزيف لديه لتصل نسبة دمه إلى 7 بحيث أصبح غير قادر على النوم، ويواجه خطر الموت في أية لحظة.

 

وقالت: "معتصم ينتظر الرحمة، ونخشى أن نتسلمه شهيدا في جنازة، أصبحنا نترقب خبر استشهاده في أية لحظة، زرته قبل ثلاثة أسابيع وكان في حالة يرثى لها، حيث أكل السرطان جسده".

 

وتوجهت والدة رداد بصرخة استغاثة إلى كل الجهات المعنية بحقوق الإنسان والأسرى، والمؤسسات الرسمية والشعبية إلى إنقاذ ما تبقى من حياة ابنها الذي تريده حيا وليس في جنازة، وأن تكون قضيته وقضية كافة الأسرى على سلم الأولويات في كل المحافل.

 

بدورها، قالت رئيسة الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية في طولكرم ندى طوير، نقف إلى جانب الأسرى في هذا اليوم لنسلط الضوء على معاناتهم داخل الأسر نظرا للممارسات غير الإنسانية من قبل الاحتلال التي تتنافى مع أبسط حقوق الإنسان والمتمثلة في الاعتقالات الإدارية ضد الأسرى والأسيرات ومنهم الأسيرة خالدة جرار التي تم تجديد اعتقالها الإداري ثلاث مرات ليصل إلى 20 شهرا، والأسيرة فداء دعمس التي صدر ضدها أمر اعتقال إداري لستة أشهر في يوم الإفراج عنها.

 

وأضافت: "نرفض كل ممارسات الاحتلال بحق الأسرى"، مشيرة إلى أن المطلوب هو تحرك شعبي ورسمي لمساندة الأسرى والضغط نحو إنهاء ملف الاعتقال الإداري نهائيا والإفراج عن الأسيرتين جرار ودعمس وعدم اللجوء قطعيا إلى أية إجراءات لتجديد فترات اعتقالهما، إلى جانب الأسرى المرضى فورا وفي مقدمتهم الأسير معتصم رداد ليتسنى له العيش في كنف ذويه وتلقي ما يمكن من علاج يبقيه على قيد الحياة.

 

وأوضح والد الأسير عبد الرحمن فودة المحكوم 17 عاما، أن جميع الأسرى يعانون معاناة شديدة بسبب سياسة الاحتلال التعسفية التي تنفذها مصلحة السجون ضد الأسرى متمثلة بالإهمال الطبي، ما فاقم من الحالات المرضية وجعلها في غاية الخطورة، ولا علاج سوى المسكنات كحالة الأسير رداد، ما يتطلب من المجتمع الدولي الوقوف عند مسؤولياته بالضغط نحو الإفراج عن جميع الأسرى من سجون الاحتلال، وتكثيف الاعتصامات الأسبوعية التضامنية معهم لرفع قضيتهم إلى العالم ومساندة صمودهم.






التعليـــقات

اعلان خارجي
 
طقس فلسطين

أوقات الصلاة
الفجر 05:17
الظهر 12:46
العصر 04:15
المغرب 06:53
العشاء 08:15
استفتاء السلام
هل برأيك سيستمر العرب في تطبيع اكبر مع اسرائيل ؟
0
0
0

ينتهي التصويت بتاريخ 24/02/2019

إن بلغت الخمسين.. لا تبتعد أبدا عن تلك الأطعمة
تلفزيون السلام - فلسطين : يطمح كثير من الناس للإبقاء على حيويتهم متقدة بينما يتقدمون في السن، ...
هكذا تؤثر الوجبات الجاهزة على الشرايين
تلفزيون السلام - فلسطين : خلصت دراسة جديدة مثيرة للقلق إلى أن تناول وجبات سريعة مليئة بالدهون ...
9 فوائد مذهلة للبصل ستجعلكم تتناولونه يومياً
تلفزيون السلام - فلسطين : رغم رائحته النفاذة التي قد تزعج البعض، إلا أن البصل بمختلف أنواعه ...
دراسة: تناول المكسرات يحسن صحة القلب
تلفزيون السلام - فلسطين :  توصلت دراسة أمريكية جديدة إلى أن تناول المكسرات قد يساعد على تقليل ...
فيتامين C" يساعد في خفض مستوى السكر لمرضى السكري
تلفزيون السلام - فلسطين : توصل بحث أجراه أطباء في جامعة ديكن الأسترالية، أنّ فيتامين C يساعد ...