كيف تغير اجهزة المخابرات ثقافة الشعوب وتصمم النظم والثورات .. الكاتب: عبدالله كميل
الإثنين | 24/06/2019 - 10:40 صباحاً
كيف تغير اجهزة المخابرات ثقافة الشعوب وتصمم النظم والثورات .. الكاتب: عبدالله كميل

عالم المخابرات هو عالم خاص يختلف عن عالم السياسه ..يختلف عن الواقع الذي نراه ..ففي دهاليز المخابرات تصنع الافكار ويتم تصميم الشائعات ..في هذه الدهاليز يتم وضع الخطط ...

اجهزه المخابرات القويه تبني خططا ليس من السهل تجاوزها فمثلا كانت اجهزة مخابرات دول كبرى تدعم من تحت الطاوله انظمة سياسيه عربيه وتدفعها باتجاه الدكتاتوريه وبنفس الوقت هذه الاجهزه كانت على مدار الوقت تصنع قوى معارضه ترتكز في معارضتها على حقيقة وهي دكتاتورية هذه الانظمه ..تتعمم الفكرة وتتعمم المشاعر الشعبية الناقمة غلى هذه الانظمة وبنفس الوقت تقوم اجهزة المخابرات وبوسائل احترافيه بدفع الانظمة الى مزيد من التجبر والصلف اتجاه شعوبها ..

تدفعها باتجاه معاداة حتى مشاعر شعبها القومية والوطنيه ما يؤدي الى بذر مزيد من بذور النقمة والحقد على الحكام فتأتي ساعة الصفر المحددة في دهاليز المخابرات لتنطلق ثورة مدعومة من قبل دولة هذا الجهاز او ذاك تحت شعار الديمقراطيه وحقوق الانسان تحقيقا لخطه استراتيجيه عنوانها " الفوضى الخلاقه " وتتخلى هذه الدول عن حليفها المتمثل بالحاكم او مجمل النظام السياسي فتأكل الثورة الاخضر واليابس وتدمر كل مقومات الدول المستهدفه

ويعاد تقسيمها وتجزيئها خدمة لهدف استراتيجي وهو حماية اسرائيل وتصميم قوى ونظم سياسية حليفة جهرا او سرا لاسرائيل تحت شعارات مختلفه او انظمة ضعيفة غير قادرة على الاهتمام بالقضايا القوميه وعلى رأسها القضيه الفلسطينية او نتاج انشغالها بقضايا الدوله الداخليه واقتصادها المنهار الناتج عن حالة الفوضى التي تمر بها الدولة نتاج الخدعه المسماه (بالثورة).

اما نحن الفلسطينيون فلسنا بعيدون اطلاقا عن الخدع والتصاميم االمخابراتية لتي تضعها المخابرات الاسرائيلية لشعبنا فقد لجأت الى دفع البعض المخترق للسلطة الى التغول والفساد ، وتساهم المخابرات بدعم هؤلاءالمسؤولون المتغولون والذين بعضهم يكون مرتبطا بالمخابرات الاسرائيليه وعمله فقط ممارسة الفساد..

بنفس الوقت وعبر وسائل مختلفه تقوم بتضخيم ظاهرة الفساد اعلاميا مدعومة بمعطيات وحقائق ..ويساندها في ذلك مؤسسات بعضها دولي وبعضها منساق وبعضها يمارس الامور بمهنيه وكل ذلك لتحقيق اهداف سياسيه ، فصبغ السلطه بالفساد دفع بدول عربيه مرتبطة بامريكيا تبحث عن مبرر لعدم مساعدة الفلسطينيين وكل ذلك لتحقيق هدف الا وهو ربط الوضع المالي للسلطه بالولايات المتحده وحلفائها كي تمارس الضغوط على السلطة حينما يتطلب الامر ..

وبنفس الوقت لتحقيق هدف استراتيجي اخر الا وهو خلق حالة من الانفصام بين السلطه والشعب في ظل المعركة الاساسية مع الاحتلال حيث تنتشر ثقافة العداء للسلطه سواء عبر عملاء للاحتلال او عبر بسطاء او عبر اعداد من الناقدين الحريصين على الوضع العام وبذلك تتحقق مصلحة اسرائيل عبر هذا المشروع المخابراتي الذكي حيث يتم تحييد اكبر عدد ممكن من الفلسطينيين المحبطين واليائسين ، وبالرغم من كل ذلك لابد من ان تنتبه السلطه وتضرب اي فاسد بيد من حديد وتكافح الفساد ، وبذلك تضرب عصفورين بحجر وهما افشال المخطط المخابراتي الاسرائيلي وكذلك تصليب عود السلطه وتصليب الجبهة الداخلية الفلسطينية .






التعليـــقات

اعلان خارجي
 
طقس فلسطين

أوقات الصلاة
الفجر 04:12
الظهر 12:46
العصر 04:27
المغرب 07:44
العشاء 09:20
استفتاء السلام
كيف تتوقعون اداء حكومة الدكتور اشتيه ؟
0
0
0

ينتهي التصويت بتاريخ 5/5/2019

10 أطعمة تقي من ضعف النظر
تلفزيون السلام - فلسطين :  أكدت الدكتورة لويزا ساستري على أهمية التغذية السليمة في الحفاظ على صحة ...
العلماء : علاج محتمل لسرطان الرئة
تلفزيون السلام - فلسطين :  قال باحثون صينيون إنهم توصلوا من خلال دراسة حديثة لطريقة محتملة في ...
دراسة خطيرة- العصائر المحلاة تسبب السرطان
تلفزيون السلام - فلسطين :  كشفت دراسة جديدة في فرنسا أن تناول كوب من العصير المحلى يوميًا ...
ماذا يحدث لجسدك إذا ما تناولت وجبات سريعة لمدة أسبوعين؟
تلفزيون السلام -  فلسطين : يعلم الجميع أنه من المهم التقليل من تناول الوجبات السريعة مثل رقائق ...
القهوة تحفز على حرق السعرات الحرارية
تلفزيون السلام - فلسطين : هل يمكن لمشروب الصباح المفضل لدى ملايين الأشخاص في جميع أنحاء العالم ...